أخبارأخبار بيئية
أخر الأخبار

منح عضو المجلس السياسي “النعيمي” درع “الدولة الحديثة لمجتمع رشيد”

الصحة والبيئة // صنعاء.. نوح الخالد:
منحت هيئة تحرير موقع “الصحة والبيئة” الوطني ومعها إدارة تنمية المرأة عضو المجلس السياسي الأعلى أ.محمد صالح النعيمي اليوم الأحد درع الدولة الحديثة كأفضل 20 شخصية وطنية لعام 2020 أتسم بتجويد وترجمة الرؤية الوطنية الحديثة، بالتنسيق مع قطاعات حكومية وغير حكومية معنية لتأييد اختيارها وفقاً لدورها واسهامها في تجويد الأعمال والخدمات في عام 2020 والآمال الجديدة لمستقبل أفضل.

وعبر أ.محمد النعيمي عن سعادته بهذه المبادرة، التي تتحمل أعباءها هيئة تحرير موقع الصحة والبيئية الوطني بهدف تشجيع ودعم الجودة العملية والإنتاجية التي اتسمت بها شخصيات وطنية ومنشئات مختلفة في خدمة المواطن والوطن ومنها الشخصيات والمنشئات المساندة لتوجهات الدولة بمشاركاتها في حملات مواجهة الأمراض والأوبئة قبل حدوثها رغم الظروف والتحديات التي واجهتها.
وأوضح للصحة والبيئة أن خطة الرؤية الوطنية الحديثة لعام 2025 – 2021 سيتم الانتهاء من اعدادها الأيام القريبة .. مشيراً إلى أنها تعتمد على الوضع الراهن وتجويد منهجيات الدولة الحديثة والمجتمع الرشيد، إضافة إلى كونها مبنية بتضحيات وصمود شعبنا اليمني ومن المفاهيم الاقتصادية والعسكرية لتقدير هذه التضحيات بها.. مؤكداً أن ميزة الرؤية الحديثة تتمثل في تطبيقها سلوكاً وعملاً.
ولفت قائلاً: مهمتنا هي بناء دولة سيادة وقانون وعدالة لتمثل الحل السياسي للشعب ولتقدير تضحياته وصموده، وبتفعيل مؤسسات الدولة والاستنهاض بدورها للمواطن ومكافحة الجهل والفساد معاً كمعركة وعي للتصحيح والنهوض.
وتابع: إلى جانب عندما يكون هنا وهناك إرادة ومقاومة وصبر وصمود فتلك مقومات بناء الدولة، لذا من أولويات الرؤية الوطنية القضاء على الجهل في شتى الجوانب الصحية والبيئة وغيرها وأبرزها جهل اللوائح والقوانين.
وأضاف: من أولوياتنا أيضاً تشجيع المنتج ودعم الإنتاج الوطني، وكذا تجويد ثقافة الهوية، وتجويد معايير المساواه الوطنية لإعادة صياغة الوطنية العامة من خلال الاستنهاض بدور مؤسسات الدولة.

ودعا عضو المجلس السياسي كل من وزارات الأوقاف والإدارة المحلية والداخلية والمياه والبيئة والصحة والتربية والتعليم والثقافة والسياحة والثروة السمكية للتوحد والوقوف في صف البيئة وصحتها وسلامتها وحماية الأمن الإنساني ضد الإعتداءات البيئية وبالتالي إحداث تنمية مستدامة من خلال العمل على تفعيل قانون حماية البيئة رقم 26 باعتبارها الإطار الشامل لكل مكونات الحياة العامة.

وأستعرض رئيس التحرير خالد الأسدي بدوره التهديدات والمخاطر البيئية المحدقة باليمن وتأثيرها على الأمن الانساني والتنمية والحضارة من عدة جوانب ومنها ما يعانيه المواطنين وخاصة في الجنوب من أوبئة وكوارث وأمراض.
وأكد من خلال تقديمه خطة وأنشطة موقع وفرق الصحة والبيئة وإدارة تنمية المرأة التوعوية والتثقيفية في نشر الوعي البيئي والصحي والديني في أوساط المجتمع اليمني شمالاً وجنوباً من خلال تنفيذ أنشطة طوعية بالتنسيق مع الجهات والقطاعات الحكومية وبالتعاون مع المنشئات تحت هدف “نحو مجتمع واعٍ.. ووطنٍ آمن ينعم بالسلام الشامل.. خالٍ من الأوبئة والأمراض والكوارث”.

وناقش اللقاء تنفيذ تطلعات وطموحات الصحة والبيئة في ربوع الوطن.. مؤكداً أنها تأتي من واقع تفرض قراراً شجاعاً عنوانها معركة وعي.. معبراً عن أمنيات وأمل فريق الصحة والبيئة وشركاوه بتأطير جهودهم الطوعية تحت مسمى إداري تمت تسميته وذلك في رئاسة الجمهوزية أو رئاسة الوزراء.
وسلم الدرع رئيس هئية تحرير الصحة والبيئة رئيس فريق التقييم خالد الأسدي وأروى رباد نائب رئيس الفريق مدير إدارة تنمية المرأة وأعضاء من فريق التقييم.

وسلم أ. محمد النعيمي عضو المجلس السياسي شهادة شرفية من موقع الصحة والبيئة لمدير إدارة تنمية المرأة أ.أروى رباد كوسام شرف لدورها الوطني ضمن أفضل 20 شخصية نسائية يمنية لعام2020 أتسمت بالإرادة والإدارة وبحب الوطن.

بالإضافة إلى منح عدد 20 شخصية ومنشأة يمنية أتسمت بجودة الأعمال في عام 2020 وتجويد الآمال المستقبلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى