الطبيةالمختبرية

لقب الإعجاز الطبي لـ مستشفى آزال النموذجي .. عمليات نوعية 6

مقتطف: غير أن مستشفى آزال النموذجي أستحوذت على مساحات أكثر كنتاج تقييمي لمستوى ما تقدمه وتفرُّدها في إجراء عمليات جراحية نوعية ونادرة منحتها لقب "الإعجاز الطبي" وتقييم ممتاز جداً على مستوى مستشفيات الجمهورية اليمنية وفقاً لوزارة الصحة العامة، تليها المختبرات الدولية الحديثة في جانب التحاليل والتشخيصات الطبية.. وبدور موقع الصحة والبيئة يتم إدراج هذه المنشأة أو تلك ضمن "الدليل الطبي/ التعليمي/ الدوائي/ الغذائي/ التجاري/ البيئي.. مستشفيات/ مدارس/ شركات أدوية/ منظمات يمنية موصى بها"، وسواءً كانت خدماتها ونجاحاتها، فالأهم أنسنة تقديمها للإنسان اليمني ... ولأن الجميع يؤمن بأن الميت لا ولم ولن يعود إلى الحياة، لكن التقرير التالي ينقل لكم ماهو أشبه من هذا وبما نسبته 70% قدرات الله كما يشاء!! .. : …

الصحة والبيئة// الطبية.. صنعاء/ د. رواسي خالد – محمد الهاملي:

مواكبة النجاح تولّد نجاحات أكثر، وهذا ما نؤمن به وهو ما يتوجب علينا فعلياً ليس إلا نحو خدمة الجميع سواءً كانت مصادر هذه النجاحات والخدمات..

مجدداً يلتمس فريق الرصد والتوعية والتثقيف في موقع الصحة والبيئة الوطني ثمار مواكبته وتشجيعه للتميز والانفراد في مستشفى آزال النموذجي بالعاصمة صنعاء وهو الإستمرار بل والتفرد في تقديم خدمات وانجازات طبية نوعية عجزت عن القيام بها كبرى المستشفيات اليمنية بل ودولية في اجراء عمليات نوعية سبق أن تم سردها في الحلقة رقم 5 ضمن حلقات مخصصة لتشجيع وتحسين مستوى الخدمات الطبية وأنسنة تقديمها للإنسان اليمني.

ففي الجانب الطبي.. نجد مستشفى آزال النموذجي أكثر المستشفيات اليمنية أستحواذاْ على مساحات أكثر في موقع الصحة والبيئة كنتاج تقييمي لمستوى ما تقدمه بل لتفردها في إجراء عمليات جراحية نوعية ونادرة منحتها لقب “الإعجاز الطبي” وتقييم ممتاز جداً على مستوى مستشفيات الجمهورية اليمنية وفقاً لتقييم وزارة الصحة العامة، تليها المختبرات الدولية الحديثة في جانب التحاليل والتشخيصات الطبية..

عملية نوعية 6..

هي سادس عملية جراحية نوعية جديدة لمستشفى آزال النموذجي هي أشبه بإعادة الميت إلى الحياة بنسبة 70%.

تعرض الشاب “ا.ث.” لحادث سير أصيب بجرح هرسي تهتكي عنيف أدى إلى تهشم اليد اليسرى له وتمزق شديد للأنسجة الرخوة والأوتار والأوعية الدموية مع كسورٌ متفتتة مفتوحةً، والأكثر فقدان مادي كبير في
العظم والجلد مع شبه بتر لليد.

نُقُل الشاب بعد تعرضه للحادث إلى مقصده الأول مستشفى آزال النموذجي..
فور وصوله المستشفى، خضع لإسعافات أولية، بعدها إدخاله غرفة العمليات المباشرة.
خضع لعملية تهذيب وترميم للجروح مع تثبيت الكسور واصلاح الشرايين للحفاظ على حيوية اليد كمرحلة أولى.
يقول الدكتور صلاح سيلان عبيد أخصائي جراحة العظام والمفاصل بالمستشفى والذي أجرى العملية في توضيحه لـ الصحة والبيئة: تم الإنتقال بحالة الشاب المريض إلى مراحل متعددة من التدخلات الجراحية الدقيقة والنوعية لزراعة الجلد والأوتار والعظام.
يؤكد: والحمد لله وبتوفيقه، تكللت العملية بنجاح تلك التدخلات مع ممارسة العلاج الطبيعي والتمارين للحفـاظ على حيوية اليد، واستعادة 70% من وظيفتها.

………………………………………………………………………

بسبب بلاغات منتهكي معايير التوعية والتنمية والسلام في فيسبوك ضد صفحة موقع الصحة والبيئة الوطني وبعد هكرهم الصفحة الأولى، المرجو منكم متابعينا عمل اعجاب بصفحتنا التالية وهي الثانية لتمكينكم من نشر رابط هذا التقرير وغيره بالفيسبوك، واسهامك في رفع الحظر عنها، وفي دعم نشر الوعي:

https://www.facebook.com/alsahabeaah.nt/

للمشاركات والمقترحات والمبادرات والتواصل:
777098281
………………………………………………………………………

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى